تابعونا عبر

Share this page:

إعادة افتتاح صالة الأمير فيصل بن فهد للفنون التشكيلية (مساحة)

معهد مسك للفنون يعيد افتتاح صالة الأمير فيصل بن فهد للفنون التشكيلية (مساحة)

بمكرمة ملكية من خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله-، تأسست الصالة عام 1985م، وحملت الصالة اسم "صالة الفنون التشكيلية" قبل أن تعاد تسميتها، تقديراً للجهود التي قام بها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد -رحمه الله- لدعم الشباب بشكل عام، والفن والفنانين بشكل خاص.

كانت أول صالة حكومية مخصصة للفنون التشكيلية في العاصمة الرياض، لتعلن مع افتتاحها بداية عهد جديد في حركة الفنون التشكيلية، بل وأكثر من ذلك. كانت الصالة هي المحطة الرئيسية لأبرز المعارض الفنية، المحلية والدولية، وهي أكبر صالة فنية من ناحية المساحة المخصصة لها واللتي تصل إلى 5600 متر مربع.

أعدت الصالة لاستيعاب جميع المعارض الفنية بأنواعها، كما شهدت التطورات الكبرى في حركة الفن التشكيلي في المملكة، وعرضت فيها أعمال أبرز الفنانين السعوديين، فاحتضنت العديد من المواهب الشابة الكبيرة. وبما أن الصالة كانت تابعة لمعهد العاصمة النموذجي، فقد خصص الدور الأرضي لمعارض الفنانين المحترفين، والدور الثاني لأعمال وأنشطة طلاب معهد العاصمة النموذجي.

بعد أن أعاد معهد مسك للفنون إحياء الصالة وترميمها وتجهيزها بعدد من المرافق، يفتتح المعهد الصالة مجدداً لتكون منصة رائدة في المشهد الفني السعودي.

caret-down icon close icon download icon facebook hamburger icon kufic-background-shape icon kufic-edge icon kufic-flush icon logo-ar icon mail icon search icon share icon twitter